نبذة


تم افتتاح سفارة لدولة قطر في المكسيك عام  2014، وقد كانت أهدافها منذ البداية دفع عجلة العلاقات الثنائية  وفي هذا الصدد علينا أن نشيد بالدور الكبير الذي لعبته الزيارة الرسمية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى  الشيخ /تميم بن حمد آل ثاني الى المكسيك في عام 2015، في إطار مرور 40 عام على انشاء العلاقات الدبلوماسية بين دولة قطر والمكسيك.

من بين القضايا الرئيسية التي تم مناقشتها، تشجيع  العلاقات التجارية والاستثمارية ، والربط الجوي ، والتعاون في القطاعات الاستراتيجية مثل الطاقة والنفط ، والتعليم العلمي والتقني ، التبادلات الثقافية والسياحية ، وغيرها. تعد زيارة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى المكسيك ، أول زيارة يقوم بها أمير قطري للمكسيك ، منذ إضفاء الطابع الرسمي على العلاقات الدبلوماسية الثنائية ، في 30 يونيو 1975.